هيمنة جديدة للجيش..وزارة الانتاج الحربي تحصل على امتياز تصنيع عدادات الغاز!

في ظل توسع اقتصاد الجيش المصري منذ انقلاب عبد الفتاح السيسي عام 2013 وهيمنته على ما يقرب من 60% من الاقتصاد المصري، وقعت وزارة الإنتاج الحربي، التابعة للجيش على عقد جديد، تقوم بموجبه بتصنيع جميع أنواع عدادات قياس استهلاك الغاز الطبيعي (مسبقة الدفع) والأنظمة المكملة لها. وشهد مراسم توقيع العقد، الأربعاء، وزير الدولة للإنتاج الحربي، اللواء “محمد العصار”.

وجرى توقيع الاتفاق بين “شركة المعصرة للصناعات الهندسية” إحدى الشركات التابعة للإنتاج الحربي، وشركة “جاز مترو للصناعات” وشركة “السويدي إليكتروميتر”. ومن المقرر، وفق الاتفاق، تأسيس شركة مساهمة تكون متخصصة في إنتاج عدادات الغاز، برأس مال مبدئي يقدر بـ33 مليون جنيه (نحو مليوني دولار)، بحسب صحف مصرية.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة “السويدي إليكتروميتر”، المهندس “عماد زكي السويدي”، إن الشركة الجديدة وتحمل “المعصرة جاز مترو” سوف تبدأ في الإنتاج بداية من يناير/كانون الثاني المقبل، بطاقة إنتاجية تبلغ مليون عداد سنويا.

وأشاد “السويدي” بخبرات وزارة الإنتاج الحربي وشركاتها التابعة والإمكانيات التصنيعية والبشرية، وقدرتها على تطوير التكنولوجيا بأساليب علمية لتحقيق أعلى معدلات للتصنيع المحلي وفقا لنظم الجودة العالمية.

وخلال السنوات الأخيرة، توسعت وزارة الإنتاج الحربي، في إبرام اتفاقيات وصفقات لتصنيع الحقن الطبية، والسيارات الكهربائية، ومشروع للصوب الزراعية، وآخر لدباغة الجلود. وخلال حكم  “عبدالفتاح السيسي”، منذ يونيو/حزيران 2014، توسعت مشروعات الجيش، وباتت تسند إليه مشروعات وصفقات حكومية بالأمر المباشر، وتنفيذ مشروعات صناعية وسياحية من اختصاص وزارات أخرى.

1,337 total views, 3 views today