صحيفة كويتية: ترحيب سعودي بحريني بـ”خطة السلام ” مع إيران

نقلت صحيفة كويتية عن مصدر بوزارة الخارجية الإيرانية، قوله إن طهران تلقت رداً إيجابياً من السعودية والبحرين على رسالة رسمية وجهتها إلى المملكتين بخصوص “خطة سلام مع الجيران”. وذكرت صحيفة “الجريدة الكويتية”، أن إيران وجهت “في خطوة غير مسبوقة، أول رسالة رسمية مكتوبة إلى السعودية والبحرين عبر الكويت، عرضت فيها مشروعها لتأمين الملاحة في مضيق هرمز وخطتها لتحقيق السلام مع جميع جيرانها في المنطقة”.

وأوضحت الصحيفة نقلاً عن مصدرها، أن “إيران سلمت إلى مساعد وزير الخارجية الكويتي الرسالتين الموقَّعتين من الرئيس حسن روحاني إلى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة”. وبيَّن المصدر أن إيران “تابعت الأمر من خلال الوسائط الدبلوماسية، ووجدت ردَّ فعل إيجابياً من دول المنطقة في هذا المجال، خصوصاً من ناحية تأمين الملاحة بمضيق هرمز، وإحلال السلام بالمنطقة، وحلحلة الخلافات مع الجيران”.

وأشار إلى أن هناك 4 مشاريع أخرى على طاولة هذه الدول، أولها أمريكي، وثانيها روسي، والثالث أوروبي، فضلاً عن المشروع العربي، مؤكداً أن تلك المشاريع غير قابلة للتطبيق العملي على الأرض، لأنها ترصد مصالح بعض الدول دون بقية دول المنطقة.

وأكدت الخارجية الإيرانية رسمياً، ما يتعلق بإرسال الرئيس الإيراني حسن روحاني، رسالة دعا فيها دول مجلس التعاون الخليجي إلى العمل المشترك لتحقيق الأمن في المنطقة. وقالت الخارجية الإيرانية، إن روحاني بعث بمقترح لتحقيق الأمن في مضيق هرمز إلى قادة مجلس التعاون الخليجي والعراق.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: “روحاني بعث بمقترح الأمن في مضيق هرمز إلى قادة مجلس التعاون الخليجي والعراق”، معتبراً أن “المشروع الإيراني يتضمن حل خلافات دول المنطقة عبر عقد مؤتمر قمة، من المرجح عقده في الكويت”. وتشهد المنطقة حالة توتر، إذ تتهم واشنطن وعواصم خليجية، خاصةً الرياض، طهران باستهداف سفن ومنشآت نفطية خليجية وتهديد الملاحة البحرية، وهو ما نفته إيران، كما عرضت توقيع اتفاقية “عدم اعتداء” مع دول الخليج.

4,038 total views, 3 views today