نتنياهو يفشل بتشكيل الحكومة ويعيد التفويض للرئيس

أعاد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، التفويض بتشكيل حكومة جديدة إلى رئيس دولة الاحتلال رؤوفين ريفلين، بعد فشله مجدداً في تشكيل ائتلاف حكومي من حزبه وأحزاب أخرى. وذكرت قناة “كان” الرسمية الاثنين، أن نتنياهو أعاد قرار التكليف بتكوين الحكومة الجديدة للرئيس ريفلين، “بعد إقراره بفشله في تشكيل الائتلاف الحكومي”.

وفي وقت سابق من الاثنين، أبلغ نتنياهو وزراء وأعضاء حزب “الليكود” الذي يتزعمه بقراره، حيث سلَّم كتاب التكليف إلى ريفلين قبل انتهاء المهلة المحددة له. وفي 25 سبتمبر الماضي، كلف ريفلين، نتنياهو تشكيل الحكومة، ليكون أمامه مهلة 28 يوماً، تنتهي الأربعاء المقبل.

من جهته، أعلن الرئيس الإسرائيلي تسلُّمه كتاب التكليف من نتنياهو، وأنه وفقاً للقانون سيعمل على نقله إلى بيني غانتس زعيم حزب “أزرق-أبيض” المعارض، لتشكيل الحكومة، وفق قناة “كان”. وأوضح الرئيس الإسرائيلي أنه سيدعو فريق المفاوضات عن حزب غانتس، ويبلغهم اعتزامه نقل الولاية إليه في أقرب وقت ممكن، وإتاحة الفرصة 28 يوماً. وسيحتاج غانتس تحالفاً يضم 61 مقعداً حتى ينجح في تشكيل الحكومة المقبلة.

بدورها، رحبت قيادات من معارضي حزب الليكود بهذه الخطوة وإقرار نتنياهو بالفشل، بحسب صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية. وسبق أن توقعت وسائل إعلام إسرائيلية، من بينها صحيفتا “هآرتس” و”يديعوت أحرونوت”، فشل غانتس في تشكيل الحكومة، في ظل رفض أفيغدور ليبرمان زعيم حزب “إسرائيل بيتنا” اليميني، الانضمام إلى حكومة “حزب واحد”، ومطالبته بحكومة تشمل حزبه وحزبَي “الليكود” و”أزرق – أبيض”، وهو الأمر الذي رفضه الأخير.

ومن المرجح -إن استمرت الأحزاب الإسرائيلية في فشلها في تشكيل حكومة برئاسة نتنياهو أو غانتس أو حكومة وحدة بينهما- أن تتوجه “إسرائيل” إلى جولة انتخابية ثالثة. وفي أبريل الماضي، لم تسمح نتائج الانتخابات الإسرائيلية بتشكيل حكومة؛ وهو ما دفع باتجاه إعادة الانتخابات في سبتمبر الماضي، لكن نتائجها لم تختلف كثيراً عن سابقتها. وأسفرت الانتخابات الأخيرة عن نيل تحالف “أزرق-أبيض” (33 مقعداً من أصل 120)، يليه “الليكود” (31 مقعداً)، ثم “القائمة المشتركة” (13 مقعداً)، حسب النتائج الرسمية.

96 total views, 3 views today