مفوضية اللاجئين: غرق نحو 150 مهاجراً قبالة ليبيا

أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الخميس، تحطم سفينة كانت تقلّ نحو 300 مهاجر، قبالة ساحل ليبيا. وأعربت المفوضية عن خشيتها من احتمال وفاة أكثر من 150 شخصاً في الحادثة.

وأشارت إلى أنها تمكنت من إنقاذ 150 مهاجراً حتى الآن، وتقوم بإعادتهم إلى ليبيا، وفقاً لوكالة “رويترز”. كما نقلت الوكالة عن المتحدث باسم البحرية الليبية، أيوب قاسم، قوله إن 116 مهاجراً على الأقل فُقدوا، وتم إنقاذ 132 آخرين على يد خفر السواحل الليبي وصيادين محليين، بعد غرق قارب خشبي قبالة ساحل مدينة الخمس، التي تقع إلى الشرق من العاصمة طرابلس.

ونقل قاسم عن ناجين قولهم إن أكثر من 200 مهاجر كانوا على متن القارب. وتعد ليبيا المنطلق الرئيس للمهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا عبر البحر. ودعت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين ومنظمات الأمم المتحدة مراراً إلى عدم إعادة الناجين إلى ليبيا، حيث يتم سجنهم في ظروف غير إنسانية، بحسب قولهم.