ارتفاع كارثي في نسب الطلاق في مصر عام 2018

أعلن الجهاز المركزي للإحصاء والتعبئة، اليوم الاثنين، أن معدلات الطلاق ارتفعت في مصر في 2018 مقارنة بـ2017، وكانت أعلاها في العاصمة القاهرة، وأقلها في محافظتين وسط وجنوب البلاد. جاء ذلك في نشرة سنوية لإحصاءات الزواج والطلاق لعام 2018، أصدرها الجهاز في بيان لوسائل الإعلام.

ووفق البيان “بلغت عدد إشهادات الطلاق 211 ألفاً و554 عام 2018 مقابل 198 ألفاً و269 إشهاداً عام 2017 بنسبة زيادة 6.7%”. وتطرق البيان إلى “عدد إشهادات الطلاق التي تمت خلال العام لكل ألف من السكان فـى منتصف نفـس العام”.

وبلغ معدل الطلاق 2.2 في الألف عام 2018 مقابل 2.1 في الألف عام 2017، وبلغ معدل الطلاق بالحضر 2.9 في الألف مقابل 1.7 في الألف بالريف.كما بلغ أعلى معدل طلاق 4.3 في الألف بمحافظة القاهرة، في حين بلغ أقل معدل طلاق 1 في الألف بمحافظتي أسيوط (جنوب) والمنيا (وسط).

وقال البيان: “بلغ عدد عقود الزواج 887 ألفاً و315 عقداً عام 2018 مقـابل 912 ألفاً و606 عقود عام 2017، بنسبة انخفاض 2.8%”. وفي سبتمبر 2018 أطلق الأزهر الشريف بمصر حملة بعنوان “وعاشروهن بالمعروف” للحد من نسب الطلاق بالبلاد، بعد 5 أشهر من حملة أولى تحت عنوان “لم الشمل”؛ لمواجهة هذه الظاهرة المتفاقمة بالبلاد منذ بداية انقلاب عبد الفتاح السيسي.