السيسي مستبدا لـ2030..اللجنة العليا للانتخابات تعلن الموافقة على التعديلات بنسبة 88%

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات ، اليوم الثلاثاء، نتيجة الاستفتاء الشعبي بشأن التعديلات الدستورية، التي جاءت بموافقة بلغت نسبتها 88.83%. وذكرت الهيئة، في مؤتمر صحفي عقدته في القاهرة، مساء اليوم، أن أكثر من 27 مليون شخصاً شاركوا في الاستفتاء، بنسبة بلغت 44.33%، فيما بلغ عدد الموافقين 23 مليون 416 ألف 741 صوت بنسبة 88.83% وعدد غير الموافقين 2 مليون 945 ألف 680 صوتا بنسبة 11.17%.

وانطلقت السبت الماضي، عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية بمصر، على مدى ثلاثة أيام، وسبقها ثلاثة أيام للمصريين المتواجدين خارج البلاد. وتمنح التعديلات “عبد الفتاح السيسي” عامين إضافيين على فترته الحالية، كما تمنحه إمكانية الترشح لست سنوات جديدة لينتهي حكمه المفترض عام 2030، وتطلق التعديلات يد السيسي في السيطرة على مؤسسة القضاء وتعزيز هيمنة الجيش على الحياة السياسية.

كما تمنح التعديلات المؤسسة العسكرية سلطات سياسية واسعة، وإمكانية التدخل لحماية الدستور ومدنية الدولة. وكانت قد تعرضت هذه الخطوة للعديد من الانتقادات من قبل معارضي الحكومة المصرية، الذين اعتبروا التعديلات بمثابة خرق للدستور من أجل بقاء السيسي في الحكم لفترة أطول.