للمرة السادسة.. حجب موقع “باطل” لرفض “دستور السيسي”

قالت “حملة باطل” التي يتزعمها معارضون مصريون، اليوم الثلاثاء، إن السلطات المصرية واصلت حجب موقعها الرسمي في البلاد للمرة السادسة، في محاولة لإيقاف عملية تصويت المصريين برفض التعديلات الدستورية. وذكرت الحملة في صفحتها بـ”فيسبوك”، أن “السيسي حجب موقع الاستفتاء الحر (باطل) للمرة السادسة”، مضيفة أن “من يقوم بحجب صوت يزور 1000 صوت”. وأكدت أن عملية التصويت على الاستفتاء على الدستور الجديد، مستمرة على “الفيسبوك”، وتطبيق “تليجرام”، بعدما كانت دشنت في وقت سابق منصات جديدة بديلة على مواقع التواصل الاجتماعي لتسهيل عملية التصويت.

السيسي يحجب موقع الاستفتاء الحر "#باطل" للمرة السادسة اللي يحجب صوت يزور 1000 صوت مازال التصويت متاح علي الفيسبوك من الرابط http://m.me/batel2034 و عبر تطبيق التليجرام http://t.me/batel_2034bot

Geplaatst door ‎باطل‎ op Dinsdag 16 april 2019

ونشر الفنان المعارض عمرو واكد في صفحته بـ”تويتر”، مؤكداً قيام السلطات المصرية بحجب “السايت السادس لحملة باطل”، ساخراً من تلك الإجراءات بقوله: “مع كل إعلامه وبوليسه وامن دولته ويفطه ومطبليه النظام مرعوب من ويبسايت واحد فقط عليه معارضة له”.

وحجبت السلطات المصرية، يوم الثلاثاء الماضي، موقع الاستفتاء الذي أطلقته الحملة (www.voiceonline.net)، بعد 13 ساعة من تدشينه، تمكن خلالها من استقطاب أكثر من 60 ألفاً من المصريين الذين أدلوا بأصواتهم في الحملة وأعلنوا رفضهم للتعديلات الدستورية التي بات إقرارها وشيكاً في مصر. ويوم الخميس الماضي، حجبت السلطات الموقع البديل للاستفتاء الحر (باطل)، وذلك بعدما تخطى عدد الموقعين 100 ألف مصري.

واليوم الثلاثاء، وافقت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في مجلس النواب المصري خلال اجتماعها، اليوم الثلاثاء، برئاسة رئيس المجلس علي عبد العال، على أبرز وأهم التعديلات الدستورية في صياغتها التي انتهت إليها لجنة الصياغة المُشكلة.

وينص الدستور المعدل في المادة (140)؛ بزيادة مدة الرئاسة إلى 6 سنوات لفترتين، بدلاً من 4 سنوات فقط، مع تعديل المادة الانتقالية، لتنص على انتهاء مدة رئيس الجمهورية الحالي بانقضاء 6 سنوات من تاريخ إعلان انتخابه رئيساً للجمهورية، ويجوز إعادة انتخابه لمرة تالية. ويدلي المصريون بأصواتهم لرفض التعديلات الدستورية أو قبولها نهاية الشهر الجاري، من خلال استفتاء من شأنه أن يسمح بتمديد ولاية الرئيس عبد الفتاح السيسي حتى عام 2034.