تنحى وزير الدفاع السوداني “بن عوف “بعد ساعات من انقلابه على البشير

تنازل وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف، مساء الجمعة، عن منصبه واختار الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيساً للمجلس العسكري. وأعلن بن عوف في مؤتمر صحفي إعفاء نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي كمال بشير من منصبه. وأوصى بن عوف بالوصول العاجل للحلول في السودان، وذلك بعد ساعات من عزل الرئيس عمر البشير.

وفي وقت سابق من يوم الجمعة، أعلن المجلس العسكري الانتقالي في السودان، تأجيل اجتماعه مع القوى السياسية في البلاد إلى أجل غير مسمى. وأكدت وكالة “رويترز” أن المجلس العسكري قرر تأجيل اللقاء الذي كان مقرراً عقده اليوم مع عدد من القوى السياسية السودانية، دون ذكر أي تفاصيل أو أسباب للتأجيل.

وكان المجلس العسكري الذي يرأسه وزير الدفاع عوض بن عوف أعلن، أمس، “اقتلاع” نظام عمر البشير، والتحفظ عليه “في مكان آمن”، كما أعلن حل المجلس الوطني ومجلس الولاية، وبدء مرحلة انتقالية تستمر عامين، في حين رفضت القوى السياسية خطوة الجيش واعتبرتها انقلاباً.

وفي وقت لاحق أبدى المجلس استعداده لتقليص المرحلة الانتقالية، وفقاً للظروف الأمنية والسياسية في البلاد. وجدد تجمع المهنيين السودانيين، و”حزب الأمة القومي”، اليوم الجمعة، رفضهما لبيان وزير عوف “جملة وتفصيلاً”، مطالبين الجيش بتسليم السلطة فوراً لحكومة مدنية انتقالية كأحد الشروط الواجبة النفاذ.

 

Comments are closed.