3 شهداء ومائتى مصاب برصاص الاحتلال الاسرائيلى في مسيرة مليونية الأرض والعودة

برصاص الاحتلال الإسرائيلي استشهد 3 فلسطينيين ، أحدهم قبل انطلاق المسيرات والآخر هشّمت رصاصات قناص إسرائيلي وجهه، فيما استشهد الثالث من جراء إصابته برصاصة في صدره، كما أصابت قوات الاحتلال 207 بجراح مختلفة.

وذكرت وزارة الصحة في غزة أنّ الشهداء هم أدهم نضال عمارة (17 عاماً)، ومحمد جهاد سعد (20 عاماً) ،  وتامر هاشم أبو الخير (17 عاماً) .

ونظمت مسيرات اليوم فى الذكرى الأولى لانطلاقة مسيرات العودة وكسر الحصار، بالتزامن مع ذكرى يوم الأرض التي يحييها الفلسطينيون كل عام في يوم 30 من مارس، في غزة والضفة الغربية أيضاً.

وأبعد عناصر من الأمن الفلسطينى بالزيّ المدني المتظاهرين عن السياج الحدودي الفاصل، في ظل التفاهمات المبرمة بين الفصائل الفلسطينية ووفد المخابرات المصري. ورغم ذلك، أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الغاز بكثافة على المتظاهرينالسلميين .

ورغم ذلك استخدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي الرصاص الحيّ أيضاً في تفريق المتظاهرين، لكنه بحدّة أقل من ذلك المستخدم في أوقات سابقة .

وزار الوفد المصري مخيم ملكة شرقي مدينة غزة، وهو أحد المخيمات الرئيسية في فعاليات مسيرة العودة وكسر الحصار، لمدة نصف ساعة، قبل أن يغادر المكان، ولم يدلِ بأي تصريحات في المكان.

ومن ناحيته أكد رئيس الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة، القيادي في حركة “الجهاد الإسلامي” خالد البطش، خلال مشاركته في الفعالية المركزية، أنّ من يراهن على ضعف واستسلام الفلسطينيين واهم، ونحن “مستمرون لعام آخر من المسيرات”.

وأشار البطش أنّ ما يجري اليوم ليس احتفالاً بعام على المسيرات، بل يؤسس لعام جديد يتصدى لصفقة القرن وكسر الحصار، مؤكداً أنّ “شعبنا قادر على إدارة المعركة من خلال مئات الآلاف من الوافدين والمشاركين في مسيرات العودة، كما استطاع إدارة التصعيد في الأيام السابقة” ، واستطرد واعدا باستمرار المسيرات، والدعوة إلى استعادة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام الداخلي .

ومن جانب اخر، قال نائب قائد حماس في غزة خليل الحية: “نحن نختبر الاحتلال حتى يلتزم أمام إرادة شعبنا”، مشيراً إلى أن غزة تريد إنهاء الحصار “وقد حققت مسيرات العودة بعض هذه الأهداف” .

واضاف أن الوفد المصري سيتسلّم غداً خرائط زمنية من الاحتلال لتنفيذ التفاهمات، وأوضح أن الاحتلال في مرحلة اختبار، و”شعبنا ومقاومتنا سيواصلان الضغط على الاحتلال حتى يذعن لمطالبنا المشروعة” .

ومن المقرر أن تقام فعاليات لتكريم الشهداء والجرحى وأسرهم في مخيمات العودة الخمسة، شرقي جباليا وشرقي غزة وشرقي البريج وشرقي خان يونس وشرقي رفح، وفق مصادر في “الهيئة العليا للمسيرات” ، وأكدت  هذه المصادر أنّ الهيئة لديها قرار بمنع اقتراب المتظاهرين من الحدود، ووقف الأعمال الخشنة كبادرة تجاه الوسيط المصري، على أن تقوم مصر بإلزام الاحتلال الإسرائيلي بإعطاء مواعيد محددة للتسهيلات التي سيقدمها لقطاع غزة .

وقد نشرت وزارة الداخلية والأمن الوطني ثمانية آلاف عنصر من كافة الأجهزة الأمنية والشرطية والخدماتية في محافظات قطاع غزة، في إطار مساندتها لإحياء فعاليات “مليونية الأرض والعودة”، وفق ما أعلن الناطق باسمها .