عصام حجي: لا نهضة عربية إلا عن طريق ثورة علمية حقيقية

قال عالم الفضاء والمستشار الرئاسي السابق “عصام حجي” إن العالم العربي بحاجة إلى ثورة علمية لينهض ويواكب مسيرة التطور الذي يشهدها العالم الحديث. جاء ذلك خلال كلمة ألقاها اليوم الأحد، في مؤتمر “المجلس العربي” بمدينة إسطنبول بتركيا، لبحث معالم رؤية جديدة لعرب المستقبل تحت شعار” عرب المستقبل ..من أمة رعايا إلى أمة مواطنين”

ووجّه حجى عدة رسائل للسياسيين في العالم العربي، أن نجاح أي مشروع في العمل السياسي لن يتحقق إلا بوجود مكون تعليمي حقيقي يتضمنه هذا المشروع. مضيفا أنه لابد من تجنب الهجوم والنقد لأي أفكار بناءه تهدف لصناعة نهضة علمية. ونوّه حجي لدور التعليم في إذابة المسافات بين طبقات المجتمع داعيا إلى التخلي على النظرة التشاؤمية في مواجهة العقبات أمام أي مشروع تعليمي ينهض بالمجتمع.

وذكر حجي تجربته أثناء عمله كمستشار علمي لرئاسة الجمهورية وكيف رأى مناخ اليأس الذي يخيّم على الأجواء تجاه أي محاولات إصلاحية للعملية التعليمية.  وشدد حجي على ضرورة أن يكون التعليم مشروع الثورة العربي لرفع مستوى المواطن، مبينا خطورة الجهل على المجتمعات، مضيفا أن طريق الديمقراطية يبدأ من التعليم.

ويري حجي أن إصلاح العلاقة بين الرجل والمرأة في العالم العربي هي أول طرق الإصلاح الحقيقي، لاستنزفها الطاقات الذهنية والفكرية والاقتصادية للأسرة العربية. وقارن حجي حسب الإحصائيات بين ما ينفق على التعليم وما ينفق على الزواج، فذكر أن هناك حوالي 924 ألف حالة زواج في العام بمتوسط إنفاقي خمسة آلاف دولار ما يقرب حوالي 9 مليارات دولار.  مضيفا أن ما ينفق على ميزانية التعليم 5مليارات دولار في العام مقابل 9 مليار على بند العادات والتقاليد.

وختم حجي أن عدد العلماء والباحثين خارج مصر ما يقرب من 42 ألف وهو رقم أكثر من عددهم داخل مصر، مشيرا إلى دور النزاعات والخلافات التي دفعت العقول المصرية للهرب للخارج للبحث عن مناخ علمي أفضل وإمكانيات تساعدهم على عقد تجاربهم وتقديرها.

 

د. عصام حجى : السياسة ليست فقط صراع كراسي ومناصب ولكنها تخص الحياة العادية للمواطن والإصلاح السياسي يبدأ من إصلاح التعليم#عرب_المستقبل

Geplaatst door ‎قناة الشرق – الصفحة الرسمية‎ op Zondag 17 maart 2019