لليوم الثاني:”المجلس العربي”..تعزيز الروابط واندماج الروئ وصناعة الوعي أبرز ورش العمل

مازالت أعمال مؤتمر “عرب المستقبل” المنعقد في اسطنبول بتركيا بتنظيم من “المجلس العربي” متواصلة لليوم الثاني على التوالي، واليوم ناقش المؤتمر ورشة عمل بعنوان “من أجل دولة المواطنين على أنقاض دولة الرعايا” بحث المشاركون محاولة صياغة مفهوم جديد وموحد للمواطنة.
وترأس الدكتور حسن نافعة الجلسة، حيث قدم المشاركون تعريفات متقاربة ومتكاملة عن مفهوم المواطنة ودولة المواطنة، مع التشديد على أهمية تعريف جامع للمواطنين، واستيعاب هذا المفهوم في الدساتير والقوانين في الدول العربية. وناقشت الجلسات أيضا مفهوم “السردية العربية” مؤكدين على ضرورة وجود سردية جديدة “تبنى بغرض حماية الانتماء”.
في سياق متصل، أشار المشاركون إلى أهمية دور المجتمع المدني، والمبادرات المجتمعية، وأن “الوعي بالحقوق هو أول الطريق لنيل حقوق المواطنة والتمسك بها وتحويل الوعي إلى سياسات وطرق تفكير وآليات عمل”.  وناقشت ورشات العمل كذلك “التشبيك بين قوى التغيير: رؤية اندماجية جديدة”، وناقش المشاركون فكرة تطبيق التشبيك وتعزيز الروابط المشتركة بين الشعوب، متفقين على أهمية “التشبيك بين الشعوب” من أجل مواجهة قوى الاستبداد. وبحث المشاركون في ورشة أخرى دور “الإعلام في صناعة وعي عربي جديد” مؤكدين أن الإعلام يجب أن يكون صوت الناس وأن يعبر عن آرائهم وآمالهم وهمومهم.
في وقت سابق، دعا المؤتمرون إلى مواجهة الأنظمة الفاسدة في المنطقة العربية والثورة عليها، وعدم مهادنتها أو التعامل معها، مؤكدين أن الشعوب قادرة على إسقاط الظلم والاستبداد الذي يمارس من الأنظمة العربية الديكتاتورية.

من جهته، قال الرئيس التونسي الأسبق المنصف المرزوقي في كلمة له خلال فعاليات المؤتمر الدولي لبحث معالم رؤية جديدة لعرب المستقبل الذي ينظمه المجلس العربي في إسطنبول، إن الأنظمة العربية الفاسدة أدخلت بلادنا العربية في حروب أهلية وحروب باردة. وأضاف المرزوقي الذي يترأس المجلس العربي، إن الأنظمة التي تعتبرنا رعايا وتبعا لها، ومن يسمون أنفسهم أولياء أمر، هي عبارة عن أنظمة ديكتاتورية ظالمة، جعلتنا أمة لا تنتج في جميع الأصعدة، لا علميا ولا اقتصاديا ولا إبداعيا. وأوضح المرزوقي أن الحل هو عدم التعامل مع هذه الأنظمة مطلقا حيث إنه في نهاية هذه الأنظمة ستكون بداية الشعوب وبداية النهضة، مشيدا بالشعوب الثائرة التي تتحرك في السودان ومصر وقال: “إننا أمة لا ولن تموت، وعلينا مواصلة النضال لمواجهة هذه الأنظمة السياسية الفاسدة”.

leave a reply