نيابة أمن الدولة تمدد احتجاز عائشة الشاطر و5 آخرين

جددت نيابة أمن الدولة العليا اليوم الاثنين حبس “عائشة الشاطر” و5 آخرين 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معهم بمعرفة النيابة في اتهامهم بالانضمام لجماعة الإخوان التي أسست على خلاف القانون والتحريض على ضرب الاقتصاد القومي.

والمتهمون بجانب “عائشة” ابنة القيادي بـ”الإخوان المسلمون” المعتقل “خيرت الشاطر”، “هدى عبدالمنعم” (محامية بارزة)، و”محمد أبو هريرة” (محام، زوج عائشة)، و”بهاء عودة” (شقيق وزير التموين الأسبق)، و”أحمد الهضيبي”، و”محمد الهضيبي”. وزعمت التحريات الأولية انضمام المتهمين إلى جماعة إرهابية وتلقي تمويلات بغرض الإرهاب والمشاركة في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية، بحسب وسائل إعلام محلية.

ومطلع نوفمبر/تشرين الثاني، جرى توقيف المتهمين الستة، وفق ذويهم، فيما أعلنت السلطات في 22 من الشهر ذاته حبس المتهمين على ذمة التحقيقات. وقالت “منظمة العفو الدولية” في بيان آنذاك، إنه تم توقيف ما لا يقل عن 19 محاميا وناشطا في مجال حقوق الإنسان، دون أن تعقب السلطات الأمنية وقتها.

ويتهم الأهالي السلطات بإخفاء المتهمين قسريا منذ القبض عليهم، وحتى 21 يوما لحين عرضهم على النيابة للمرة الأولى، ومن بعدها كذلك فإنهم ومحاموهم لا يعلمون شيئا عن مكان احتجازهم، ولا يتمكنون من رؤيتهم إلا من بعيد خلال عرضهم على النيابة فقط.