شيخ الأزهر: لن نفرط في رسالتنا ونحن حراس على ثلاث أمانات

قال شيخ الأزهر الشريف “أحمد الطيب”، إن الأزهر لن يفرط برسالته قيد أنملة بحماية الشريعة وكتاب الله وسنة رسوله. وأضاف خلال برنامج “حديث شيخ الأزهر” بالتليفزيون “نحن حراس على هذه الأمانات الثلاث”. وشدد “الطيب” أنه لن يترك قانون الأحوال الشخصية بالبرلمان ليد غير العلماء، مؤكدا أن الأزهر يزاول عمله وواجبه الأول بحكم الدستور والقانون.

وتابع: “ولا تستخفنا دعوات التطوير بالقول إن الشريعة تخضع لغير العالم”، مشيرا إلا أنه حين يتعلق الأمر بقوانين مصدرها الشريعة فلا يترك الأمر لغير العلماء. واستنكر “الطيب” من يقولون “أيها الأزهر لا تكتب شيئا بقانون الأحوال الشخصية”، واصفا حديثهم بأنه “عبث”. والشهر الماضي، أقرت هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف أحكام 40 مادة من مشروع قانون الأحوال الشخصية المقترح الذي أعدته اللجنة الفقهية المشكلة بقرار من “الطيب”.

ويأتي إقرار ومراجعة الأزهر لذلك القانون في ظل حالة شد وجذب يخوضها الأزهر رفضا لدعوات وضغوط رئاسية بالتجديد وتنقية التراث، وهي الدعوات التي لم تلق قبولا من الأزهر الذي ينظر لها باعتبارها تهدف للإخلال بالثوابت الدينية.

  • شيخ الأزهر ما هو إلا شيطان أخرس، باع دينه بعرض من الدنيا، شيخ الأزهر شريك في كل دم زكي برئ سفكته كلاب عصابة السيسي من الجيش والداخلية۔۔۔ شيخ الأزهر يداهن حكام الإمارات ويتقاضى منهم أموالا طائلة بالملايين وهو يعلم يقينا أنهم من ألد أعداء الإسلام وأكبر حلفاء اليهود۔۔۔ شيخ الأزهر فاسق فاسق فاسق لا يغار على دين أو عِرض أو دم۔

Comments are closed.