شبهات حول تدخل روسيا فى الانتخابات الاسرائيلية .. ونتنياهو ينفى !

اكد رئيس الوزراء الإسرائيلي  نتنياهو اليوم الأربعاء  على استحالة حدوث تدخل في الانتخابات المقررة في أبريل ، وذلك  بعد أن حجبت الرقابة الاسرائيلية  نشر جزء من كلمة أدلى بها رئيس جهاز الأمن الداخلي واتهم فيها قوة أجنبية بالتخطيط لاختراق عملية التصويت .

واستنادا لأمر الحجب الذي وصف بأنه إجراء أمني وقائي، مُنعت وسائل الإعلام في إسرائيل من ذكر اسم الدولة التي اتهمها ناداف أرجامان مدير جهاز (شين بيت) بمحاولة التدخل في الانتخابات خلال كلمته بجامعة تل أبيب يوم الاثنين الماضى .

وتكهن معلقون في الصحف الإسرائيلية بأنه كان يشير إلى روسيا التي قال وزير المخابرات إسرائيل كاتس لوسائل الإعلام الشهر الماضي إنها قد تحاول أن تكرر في إسرائيل حملة يقال إنها نظمتها للتأثير على الانتخابات الأمريكية من خلال التسلل لحسابات بريد إلكتروني لمساعدة المرشح الجمهوري دونالد ترامب آنذاك .

وقد نفت روسيا أي تدخل من هذا النوع. وعندما سأل صحفيون نتنياهو عن خطاب أرجامان قال ”إسرائيل متأهبة لإحباط أي تدخل إلكتروني. نحن على استعداد لأي سيناريو. ما من دولة أفضل استعدادا منا“ .

وقال معلقون صحفيون إن أمر حظر النشر بدا محاولة لتفادي الخلاف مع روسيا، الداعم الرئيسي لسوريا، حيث نفذت إسرائيل عشرات الضربات الجوية على أهداف يشتبه أنها تابعة لإيران أو جماعة حزب الله اللبنانية.

وفي موسكو نفى المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف ذلك بقوله  ”روسيا لم ولن تتدخل في أي انتخابات بأي دولة في العالم“ .

ومن المعروف ان نتنياهو ، والذي يمضي حاليا فترة ولايته الرابعة،  يتصدر استطلاعات الرأي. وتربطه علاقات قوية مع كل من بوتين وترامب .