زعيم المعارضة الإسرائيلية زار أبو ظبي سراً الشهر الماضي

كشفت القناة العاشرة الإسرائيلية أن زعيم المعارضة الإسرائيلية ورئيس حزب العمل، آفي غباي، زار سراً العاصمة الإماراتية أبوظبي، في الثاني من ديسمبر الماضي، وذلك ضمن سلسلة  التطبيع بين الاحتلال والدول العربية.  وقالت القناة، أمس الاثنين: إن “غباي التقى كبار المسؤولين في الحكومة الإماراتية، وتناولت اجتماعاته الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني، وخطة السلام التي يعمل عليها طاقم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والوضع السياسي في إسرائيل”

وكانت هيئة البث الإسرائيلية (مكان) نقلت على موقعها الإلكتروني، أن رئيس لجنة الشؤون العامة الأمريكية-الإسرائيلية (أيباك)، مورت فريدمان، كشف عن زيارة رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي، الجنرال غادي إيزنكوت، دولة الإمارات سراً، ولمرتين خلال نوفمبر الماضي.

والتقى إيزنكوت، خلال الزيارة، وليَّ عهد أبوظبي محمد بن زايد، وعدداً من كبار العسكريين الإماراتيين، وتم الاتفاق على بيع أسلحة لأبوظبي، وعلى زيارة ضباط إماراتيين كبار “إسرائيل” قريباً جداً.كما سبق أن استُقبلت وزيرة الثقافة والرياضة الإسرائيلية، ميري ريغيف، على رأس وفد رياضي قادم من “تل أبيب”، للمشاركة في بطولة أبوظبي للجودو في أكتوبر الماضي.

وعلى الصعيد السياسي التقى سفيرا الإمارات والبحرين: يوسف العتيبة، وعبد الله بن راشد آل خليفة، رئيسَ الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، في مطعم راقٍ بواشنطن، في مارس الماضي، وناقشا معه العلاقات الثنائية.