نشطاء وسياسيون يطالبون النائب العام بالتحقيق في تصفية المختفين قسريا

دعا العديد من النشطاء والسياسيون بالتحقيق الفوري في مقتل 40مواطنا كانوا مختفين قسريا، على يد قوات وزارة الداخلية على خلفية تفجير الحافلة السياحية بمنطقة الهرم مؤخرا.

وطالب جمال سلطان رئيس تحرير جريدة المصريون النائب العام في فتح تحقيق فورى لكشف ملابسات الحادث، ففي تغريدة له على “تويتر” كتب “سلطان” قائلا: “بعد انتشار الاتهامات الخطيرة وشكاوى الأهالي من أن الضحايا كانوا مختطفين أمنيا، هل نطمع من السيد المستشار نبيل صادق النائب العام فتح تحقيق موسع وعاجل في واقعة مقتل 40 مواطنا مصريا على يد قوات الأمن، أغلبهم بطلقات في الرأس، وأن يطلع الرأي العام على نتائج التحقيق؟!”.كما وصف ممارسات التصفية خارج إطار القانون بأنها “جنون ووحشية”

 

ولا يعد تشكيك “سلطان” هو الأول من نوعه في رواية وزارة الداخلية، إذ شكك سياسيون وحقوقيون مصريون في تلك الرواية على نطاق واسع. ومن بين الذين شككوا في صدقية تلك الرواية، نائب رئيس الجمهورية الأسبق، رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأسبق، “محمد البرادعي”، الذي كتب عقب الحادث عبر “تويتر” إنه “لا يوجد سبب على وجه الأرض يبيح أو يبرر إزهاق روح بريئة. احترام قدسية الحياة هو ما يميزنا كبشر ويجب أن يعلو فوق أي اعتبار”.

بدوره اعتبر وزير الشؤون القانونية الأسبق، “محمد محسوب”، أن ما حدث من تصفية دون محاكمة هو “إرهاب دولة”، وأن البلاد قد صارت بين فريقين من الإرهابيين، أحدهما يفجر، والآخر يصفي خارج إطار القانون.

 

واعتبر وزير التخطيط والتعاون الدولي الأسبق، “عمرو دراج”، أن تلك الممارسات هي إجرام وقتل لأنفس بريئة.

حين يبلغ الإجرام مداه بقتل أنفس بريئة في #مصر بهذا الشكل الوقح فاعلم أن رب الكون يمهل و يدبر للظالمين و أن فرجه قريب، لكن ألا نخشى على أنفسنا من السؤال يوم الحساب كيف رضينا بهذا الظلم و لم نفعل شيئا؟

Geplaatst door Amr Darrag op Donderdag 3 januari 2019

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي قصصا مأساوية لأهالي وذوي القتلى، حيث أكدوا أنهم كانوا مقبوض عليهم سلفا وموجودين أصلا لدى الداخلية، وأشاروا إلى أن إصابات أبنائهم التي عاينوها في مشرحة زينهم بالقاهرة كانت بطلقة في الرأس.

  • الموديل ده مختلف عن باقي الموديلات بعض الشيء بيحمل سوفتوير التدمير والقتل وغير ممكن تحديثه أو تطويره انما وجب تدميره فورا لأنه والله أعلم قد يشكل خطرا على مطوريه ايضا .. وذلك يتبين في الضحايا الأجانب ومنهم الضحية الايطالي ريجيني…

Comments are closed.