موقع انجليزى : اجزاء من جثمان خاشقجى نقلت الى السعودية

الضابط السعودى ماهر مطرب اثناء دخوله القنصلية السعودية فى اليوم الذى قتل فيه خاشقجى الضابط السعودى ماهر مطرب اثناء دخوله القنصلية السعودية فى اليوم الذى قتل فية خاشقجى

اشار موقع “ميدل إيست أي” البريطاني، الى احتمال ان بعض الاجزاء من جثة الصحفي  خاشقجي، قد يكون تم نقلها إلى العاصمة السعودية الرياض ، مع العقيد السعودي ماهر مطرب،  والذى قاد فريق التصفية الجسدية لخاشقجى في مقر القنصلية باسطنبول  ، وذلك فى الثاني من أكتوبر الماضى .

 

ونقل الموقع، عن مصادر خاصة به ” ان السلطات التركية تعتقد أنه تم نقل جزء من الجثة خارج تركيا ، بواسطة الحراس الشخصيين لولي العهد محمد بن سلمان، وتحديدا ماهر عبد العزيز مطرب، العقيد السابق في المخابرات السعودية.

 

وكشفت المصادر التركية للموقع الانجليزى أنّ “مطرب”، أحد المشتبه بتورطهم في قتل خاشقجي ،  قد يكون حمل جزء من جثة خاشقجى في حقيبة كبيرة، شوهدت بحوزته عند مغادرته مطار أتاتورك بإسطنبول  يوم وقوع الجريمة.

 

وحسب المصادر، لم تقم سلطات مطار اتاتورك  بفحص حقائب “مطرب”، أثناء مروره بقاعة كبار الشخصيات في مطار أتاتورك، كما لم تخضع طائرته الخاصة ايضا للتفتيش،  بسبب حمله لجواز سفر دبلوماسي سعودى.

 

ولاحظت المصادر حسب ما ذكره الموقع الانجليزى أنّ “مطرب”، كان على عجلة من أمره خلال مغادرته المطار ذلك اليوم ، و بالفعل غادرت طائرته الخاصة  مطار أتاتورك، وفق المصادر، عند الساعة 18:20 بالتوقيت اسطنبول.

 

وقد سبق ان أفادت شبكة “سي إن إن” الأمريكية، أن ماهر مطرب، لعب دورا محوريا في اغتيال الصحفي  خاشقجى ، واستندت الشبكة في معلوماتها على مصدر تقول إنه مقرب من التحقيق التركي في تلك القضية، إضافة إلى شريط مصور نقلت فحواه وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية، أظهر تواجد “مطرب” داخل قنصلية بلاده في اسطنبول يوم اختفاء خاشقجي، وإنه وصل إلى القنصلية قبل نحو 3 ساعات من وصول خاشقجي.

 

ومن المعروف  انه فى فجر السبت، أقرّت السعودية بمقتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول، إثر شجار مع مسؤولين سعوديين، وقالت إنها أوقفت 18 شخصا كلهم سعوديون.

 

ولم توضح السلطات السعودية حتى الان ، مكان جثمان خاشقجي الذي اختفى على اثر دخوله قنصلية بلاده في 2 أكتوبرالجاري، لإنهاء أوراق خاصة به.

 

 

336 total views, 6 views today