مصر : توفير مليار متر مياه لمواجهة سد النهضة الاثيوبى

تبنت الحكومة المصرية، خطة لتوفير مليار متر مكعب من المياه، وذلك بهدف تحقيق الأمن المائي للبلاد.

وقد وافق مجلس الوزراء اليوم الاربعاء على هذه الخطة، وفق بيان صادر عنه،  مطلقا على هذه الخطة  ” وثيقة ترشيد استهلاك المياه “، والتي تتضمن  اتفاق جميع الوزارات المصرية على تطبيق تكنولوجيا القطع الموفره للمياه، وذلك فى جميع المصالح والمباني الحكومية العامة.

واعلن مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء،  وفق ما جاء فى البيان، إن تنفيذ الوثيقة سيؤدى الى “توفير ما يفارب مليار متر مكعب من المياه في المصالح الحكومية، و اضاف بأن هذه إحدى آليات الحكومة لترشيد الاستهلاك على نحو فعلى وجاد”

وقد سبق لرئيس الوزراء أعلانه فى بيان  له أمام البرلمان، فى يونيو الماضى، تنفيذ خطة عاجلة لتنمية الموارد المائية ، وتحقيق الأمن المائي لمصر ، ومن بينها إقامة محطات تحلية للمياة.

والسبب وراء قلق  مصر من نقص المياة المتوقع ، راجع لتداعيات بناء سد النهضة الإثيوبي ، فالخوف أن تكون لسرعة ملء خزانه، آثار سلبية تقلل من حصة مصر في مياه نهر النيل ، الذى يعد مصدر المياه الرئيسى لمصر .

وبالفعل  تفاوضت مصر مع إثيوبيا والسودان،  حول تداعيات بناء السد على نقصان حصتها من المياة، غير أن هذه المفاوضات  تعثرت مرارا وتكرارا .