اختفاء رئيس الإنتربول فى الصين وأسرته تبلغ السلطات الفرنسية

هونغوى مينغ رئيس الانتربول هونغوى مينغ رئيس الانتربول

أعلنت منظمة الشرطة الدولية ( الانتربول ) فى بيان إعلامى مقتضب عبر موقعها االرسمى عن علمها بالتقارير الإعلامية ،

الخاصة بمزاعم اختفاء رئيس المنظمة هونغوى مينغ أثناء تواجده بالصين ، وقالت إن القضية شأن خاص بالسلطات المعنية

في فرنسا و الصين. و أعلنت أن الأمين العام يدير العمل اليومى للمنظمة .

وقالت وكالة فرانس برس، نقلا عن مصدر مقرب من الملف، إن عائلة هونغوي فقدت أثره في نهاية شهر سبتمبر المنصرم.

وأضاف المصدر أن زوجة هونغوي مينغ أبلغت السلطات الفرنسية باختفاء زوجها معربة عن قلقها، مؤكدا بذلك معلومات أوردتها إذاعة “أوروبا 1”.

وذكرت أن زوجته اتصلت بالشرطة بعدما لم يتواصل معها منذ سفره إلى الصين، نهاية الأسبوع الماضي (29 سبتمبر).

وقال إن زوجته أبلغت السلطات الفرنسية باختفائه معربة عن قلقها، مؤكدا بذلك معلومات أوردتها اذاعة “أوروبا1”.

وقالت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية إن هونغوي، يبلغ من العمر 64 عاما، ويعيش مع عائلته في مدينة ليون.

وتابعت أن مينغ كان نائب وزير الأمن العام في الصين، قبل توليه منصبه الحالي في 2016.

واختير رئيسا للإنتربول في نوفمبر 2016. وعبرت جماعات حقوقية عن قلقها وقتها من أن تحاول بكين استغلال منصب مينغ كرئيس للمنظمة لتعقب المنشقين المقيمين في الخارج.

51 total views, 9 views today