التنسيقية المصرية تطالب بالكشف عن مكان إخفاء مديرها التنفيذي

طالبت التنسيقية المصرية الحقوق والحريات بضرورة الكشف عن مكان احتجاز #عزت_غنيم المدير التنفيذي للتنسيقية المصرية وإخلاء سبيله فورا تنفيذا لقرار المحكمة الصادر برئاسة المستشار معتز خفاجي في 4 سبتمبر الجاري.

وكان “غنيم” قد تم القبض عليه في الأول من مارس الماضي من الطريق بنزلة اللبيني بالهرم أثناء عودته إلى منزله في تمام السادسة مساءا، حيث اعترضت قوات الأمن طريقه واختطفته واقتادته إلى مكان مجهول لمدة ثلاثة أيام حتى ظهر بنيابة أمن الدولة على ذمة القضية 441 لسنة 2018 أمن دولة عليا طوارئ، ووجهت له النيابة تهمة نشر أخبار كاذبة وغيرها.

وفي 4 سبتمبر الجاري أصدرت غرفة المشورة بمحكمة جنايات القاهرة والمنعقدة في معهد أمناء الشرطة بطرة قرارا بإخلاء سبيله بتدابير احترازية، واحتجزه قسم شرطة الهرم عقب القرار لمدة عشرة أيام حتى تم إخفاؤه قسرا بعد توقيع إدارة القسم قرار خروجه ومازال عزت غنيم رهن الإخفاء القسري ولا يعلم أحد مكانه.
وتطالب التنسيقية المصرية السلطات المصرية بالكشف الفوري عن مكان احتجازه كما تحمل السلطات المصرية مسؤلية سلامته، وتخشي من تعرضه لأية ضغوط أو اعترافات بالمخالفة للقانون والدستور.

30 total views, 3 views today